المراهقات وشكل الجسم

كيف تكونين صورة إيجابية عن جسدك

تحت العشرين » اختراق
22 - ذو القعدة - 1433 هـ| 08 - اكتوبر - 2012


1

ما هي صورة الجسد؟ ولماذا تجد العديد من الفتيات الصغيرات صعوبة في التعامل والتأقلم مع صورة أجسادهن؟ هذا هو ما سنجيب عنه خلال الأسطر التالية؛ حيث سنتعرف على ماهية صورة الجسد، والعلامات التي تشير إلى وجود مشاكل بالصورة المكونة لدى الفتاة عن جسدها وكيفية تحسين هذه الصورة.

                              

ما هي صورة الجسد؟

تتعلق صورة الجسد بالطريقة التي تفكرين فيها في حجم وشكل جسمك. حيث إن طريقة تفكيرك في صورة جسمك، ترتبط بطريقة تفكيرك في نفسك وشخصيتك ككل. لذا، فإن الصورة السلبية عن الجسد عادة ما ترتبط بانخفاض وتدني احترام الذات، والقلق، والاكتئاب، بالإضافة إلى الإحساس بالشعور بعدم الرضا حيال نفسك. وتجدر الإشارة إلى أن الكثيرات ممن تعانين من النضال مع صورة أجسادهن السلبية، يتعرضن للإصابة باضطرابات الأكل، ومشاكل النظام الغذائي وانعدام الثقة بالنفس.

ما أهمية تكوين صورة إيجابية عن جسدك؟

إن تكوين صورة صحية إيجابية عن جسدك، هو أمر ضروري لصحتك وسعادتك. فالفتيات ممن لديهن صورة صحية عن أجسادهن أقل عرضة للانخراط في العادات التي تؤدي إلى تدمير الذات، مثل: اتباع نظام غذائي قاسي شديد الصرامة، التدخين لإنقاص الوزن، الامتناع عن تناول الطعام، أو الأكل بشراهة وقد يصل الأمر إلى حد إفراغ الأمعاء باستخدام المسهلات أو التقيؤ. وهؤلاء الفتيات عادة ما يشعرن بالرضا عن أنفسهن بشكل عام، وينظرن إلى صورة أجسادهن كجزء صغير أو جانب واحد من جوانب شخصيتهن.

لماذا تعاني الكثير من الفتيات الصغيرات من صورتهن السلبية عن أجسادهن؟

بالنسبة لبعض الفتيات، قد تزداد صورة أجسادهن سلبية وسوء من خلال مقارنة أنفسهن بعارضات الأزياء والممثلات في التلفزيون، والأفلام، والمجلات. وذلك على الرغم من أن الشكل الخارجي لأجساد هؤلاء النجوم غير واقعي أو غير صحي.

وبالنسبة للفتيات الصغيرات، فإنهن أكثر ميلاً للنضال والصراع مع صورة أجسادهن؛ لأنهن على دراية ووعي بالتغيرات الطارئة على أجسادهن خلال فترة البلوغ. فمع نمو وتطور الجسم، قد تمتلئ بعض الأجزاء بشكل أسرع من غيرها. وهنا، عليكِ أن تدركي أن الجينات أيضاً قد تلعب دوراً كبيراً في ذلك: فبعض الفتيات ترث عمليات أيض سريعة(تغييرات كيمائية)، أو جسم هزيل جداً، بينما أخريات قد يرثن من عائلتهن بنية عضلية قوية ..إلخ. وللأسف، ثقافتنا تميل إلى تعظيم أنواع معينة من أشكال الأجسام، وتحقر من أشكال أخرى، بدلاً من التركيز على ما هو صحي وواقعي فيما يتعلق بشكل الجسم.

ما هي علامات تكوين صورة سلبية وغير صحية عن الجسد؟

الكثير من علامات صورة الجسد غير الصحية والسلبية تكون داخلية: مثل الأفكار السلبية والتفكير بشكل دائم في الطعام، كراهية الذات، مقارنة الذات مع الآخرين باستمرار، إلخ. بعض الفتيات قد يفكرن بشكل مستمر في القيام بعمل تكبير للثدي أو إجراء جراحة لشفط الدهون.

كما تقوم بعض الفتيات اللاتي يعانين من صورة أجسادهن السلبية، بوزن أنفسهن عدة مرات في اليوم الواحد، ممارسة الرياضة وحساب السعرات الحرارية بقلق شديد وطريقة مبالغ فيها أو الاستمرار في اتباع حمية غذائية خاصة. بعض الفتيات قد يصل بهن الأمر إلى حد إيذاء نفسها بأداة حادة أو من خلال الحرق حتى تتعامل مع إحساسها السلبي تجاه جسدها. البعض الآخر، قد يعمل على التقيؤ أو الامتناع عن الأكل أو كلاهما معاً. بالإضافة إلى إصابتهن باضطرابات الطعام الخطيرة.

كيف يمكنني تحسين  صورة جسدي؟

إن عملية تحسين صورة الجسد، هي عملية قد تستغرق بعض الوقت، كما تنطوي على ضرورة تحسين احترامك لذاتك. والخطوة الأولى لذلك، هي تقبل جسدك على ما هو عليه، سواء كان الجسم كبيراً، أو صغيراً، سميناً أو نحيفاً، ذا بشرة سمراء أو شقراء. عندما تبدئين في التفكير بشيء سلبي حيال جسدك، توقفي فورا، وذكري نفسك بشيء ما تحبيه في مظهرك أو جسدك.

من المهم أيضاً أن تدركي أن هناك بعض الأشياء ليس في استطاعتك أن تغيريها، وهذا الأمر لا يهم كثيراً. فإذا كانت أصابعك سمينة، أو قدمك كبيرة فإن الأمر عادى، لا أحد يهتم بهذه التفاصيل. فمعظم الأشخاص لن يلاحظوا الأمر، وإن لاحظوا فإن الأمر لا يعنيهم بقدر ما يعنيك ويهمك. لذا تذكري دائماً، أن المهم هو كيف تبدو شخصيتك، ولا يقتصر الأمر فقط على كيف يبدو مظهرك.    

---------------

المصدر: teenadvice

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...