الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


06 - شعبان - 1430 هـ:: 29 - يوليو - 2009

خطيبي حريص على عمله أكثر مني!


السائلة:نورة ا

الإستشارة:سميحة محمود غريب

السلام عليكم ورحمة الله.
 المشكلة بصورة مختصرة: أنا مخطوبة، وخطيبي طول الوقت مشغول بالعمل، وكلما نتفق على يوم يجيء يزورني فيه وأكون جهزت نفسي وجلست أنتظر ثم يتصل بي بعد ذلك؛ ليخبرني أنه طرأت عنده شغلة، وأنه يعتذر عن الزيارة.
 ومرات نتفق على الزيارة؛ ثم بعد ساعة أو أكثر يتصل يخبرني أنه لا يستطيع المجيء غدا أي في موعد الزيارة.
 زعلت أكثر من مرة، وفهمته أن هذا الشيء يكسر بخاطري لكن ما من فائدة يظل يعتذر ويتأسف وأنه يحبني لكن ظروف الشغل.
 الصراحة أنا مليت، أعرف هو يحبني لكن مشكلته غير عارف ينظم وقته وما أعرف كيف أفهمه أن أنا لي حق فيه، مثل شغله وأهله حتى لما يجيء يزورني يكون طالع من العمل من أجل شغله ثانية ويمر عليه بطريقة يقابلني ساعة، ويرجع حتى لما يقابلني ما أحس فيه لأن باله مشغول بمليار شيء يعني ما يكون فكره صافي لكن إلي الآن الزيارة صارت صدفة، غير مجهز نفسه قبلها ساعدوني يا أهل الخير.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلي آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا.
أما بعد:
الابنة الحبيبة نورة:
أهلا وسهلا بك على موقعك لها أون لاين وشكرا على ثقتك. ابنتي:
  تبدو رسالتك مختصرة جدا في سردها، فقد اكتفيت فقط بموضوع انشغال الخاطب بعمله دون الاهتمام بالعديد من النقاط المهمة الأخرى، كالصفات الأساسية التي يتسم بها خطيبك، والتي شجعتك علي الموافقة عليه، وهل يوجد بينكما تكافئ في النواحي الأخرى كالناحية الاجتماعية والثقافية والتعليمية وسائر الطباع والميول؟ وهل خطيبك صاحب عمل خاص به؟ أم أنه يعمل في مؤسسة أو غيرها؟ وهل أنت تعملين أم لا؟
ابنتي الفاضلة:
 فترة الخطبة هي فترة للتعارف، والتأكد من حدوث القبول بين الخاطبين، ومد جذور الترابط بين العائلتين، وهي شرعا محكومة بضوابط حتى لا تحدث مخالفات، فزيارة الفتاة لابد وأن تكون في وجود محرم لها، ولا يتم تبادل كلمات الحب والغرام بين الخاطبين، ولكن يكون الحديث بينهما ليطلع كل طرف من الآخر علي تفكيره وعقليته وشخصيته وطبائعه،  كما يجب أن تكون الفتاة بكامل لباسها الشرعي. وما فهمته من رسالتك يا ابنتي العزيزة نورة أنه يوجد قبول و ود بينك وبين هذا الخاطب، ولكني لم أستوضح منك الجانب المهم فيه وهو الدين والخلق واللذان قد أوصي بهما الرسول صلي الله عليه وسلم عند اختيار الخاطب، فهما من الضرورة حتى تستقيم الحياة، وتؤتي ثمارها الطيبة.
كما أنه من المهم معرفة طبائع الخاطب، وصفاته الخلقية الشخصية، مثل شخصيته قوية أم ضعيفة؟ هدوءه واتزانه، أهو هادئ الطبع أم سريع الغضب؟ ألفاظه وحديثه ودرجة احترامه للآخرين؟  هل هو يتواصل مع أهله وبار بوالديه أم لا؟ هل هو يتحمل المسئولية ويقوم بواجباته تجاه نفسه وتجاه غيره أم لا؟
 هل هو يتحري الحلال ويبتعد عن الحرام في أكله ومشربه وتعاملاته وحياته كلها أم لا؟ هل هو مواظب علي عباداته وليس مضيعا لها أم لا؟ كل هذه الأمور لابد أن تكوني علي دراية بها قبل استكمال الزواج.
 فالزوج صاحب الدين والخلق لن يظلم زوجته، ولن يبخل عنها بالمال ولا بالمشاعر ولا بالرعاية، ولن يفرط في حق من حقوقها، وكذلك الزوجة ذات الدين ستقدر زوجها، وتقف بجوار زوجها وستراعي ظروفه وتقدر أعباءه ومشاغله، بل ستشد من أزره بما تستطيع من إمكانيات نفسية ومادية.
ابنتي العاقلة:
 اعلمي أنه مهما اجتهدي في التأكد من صلاحية الخاطب، ووجود الصفات الأساسية، سيظل هذا الشاب يختلف عنك في أمور عدة، أهمها: الاختلافات الفطرية الطبيعية الموجودة بين الرجل والمرأة (وليس الذكر كالأنثى)، والاختلاف في الطبائع والاهتمامات وما يحبه كل طرف وما يكره. والزوجان العاقلان هما اللذان يدركا هذا، ويحاولان التقارب واستكمال مسيرة الحياة مع التماس الأعذار والتغاضي عن الهفوات والزلات.
واعلمي – يا حبيبتي – أن المصارحة ركن مهم في استقرار الحياة الزوجية، لذلك وأنتما ما زلتما علي أعتابها، أن تتوجهي لخطيبك وتخبريه بقلقك من انشغاله بعمله إلي هذا الحد، وتطلبي منه أن يحاول تنظيم وقته في المرحلة المقبلة وخاصة بعد إتمام الزواج، وتبيني له أن تنظيم الوقت من الأمور التي حث الإسلام عليها، ففي الصحيحين من حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إن لربك عليك حقا، وإن لبدنك عليك حقا، وإن لأهلك عليك حقا، وإن لزوارك عليك حقا، فأعط كل ذي حق حقه." فهذا سيد الخلق أجمعين والذي لم يكن ولن يكون أحد في الأولين ولا في الآخرين في درجة انشغاله، فقد كان نبيا ورسولا وقائد للجيوش وقاضيا بين الناس ومعلما ومربيا وغير ذلك، وبالرغم من كل ذلك كان يحادث زوجاته ويسامرهن ويتفقد أحوالهن، وكان يلاعبهن حتى إنه كان يسابق السيدة عائشة رضي الله عنها، فتسبقه مرة ويسبقها مرة. كما أحب – ابنتي العاقلة – أن تلفتي نظره إلي أنك متفهمة تماما لطبيعة عمله، ولكن طبيعة الحياة تستوجب من الإنسان الكدح لتحقيق التوازن بين العديد من الواجبات، وتعرفيه أن تحقيق المستوي اللائق للأسرة، لا يجب أبدا أن يطغي علي برنامجه اليومي الأسري، وأن هذا النمط من العمل والانشغال سيصبح جزءا من حياته، لذا يجب أن يكون من بداية الزواج لديه نوع من التوازن بين أسرته وعمله، كما عليه وضع برنامج متزن لإشباع الاحتياجات العاطفية لديك.
ابنتي المؤمنة نورة:
  حتى لا نفاجئ بشيء من الخلاف – لا قدر الله – بعد الزواج، أنصحك بوضع سيناريو لحياتكما بعد الزواج مع بقاء الوضع إلي ما هو عليه، فهل لديك القدرة علي تحمل حياة يكون الزوج فيها بمثل هذا الانشغال؟؟
وهل لديك المقدرة علي التكيف مع هذه الحياة وتحمل دور الأم والأب لأبنائكما في المستقبل؟؟ سؤالان إجابتهما هي التي ستضعك أمام حياة، إما أن تستمري فيها، أو يقدر لكما الله الخير حيث كان، مع نصيحتي لك أن تكرري الاستخارة حتى تكوني مطمئنة لقرارك.
وفي الختام: أدعو الله سبحانه وتعالي أن يكتب لك الخير وينير بصرك وبصيرتك ونحن علي أتم استعداد للتواصل معك.



زيارات الإستشارة:7183 | استشارات المستشار: 487


الإستشارات الدعوية

أريد برنامجا لإصلاح زوجي.. استغلالا لفرصة ندمه!
الدعوة في محيط الأسرة

أريد برنامجا لإصلاح زوجي.. استغلالا لفرصة ندمه!

د.مبروك بهي الدين رمضان 03 - ربيع الآخر - 1432 هـ| 09 - مارس - 2011




هموم دعوية

ليس للمؤمنة أن تعترض على حكم الله

الشيخ.سليمان بن إبراهيم بن محمد الأصقه7409

استشارات إجتماعية

أقول لزوجي من يسافر بدون زوجته فله مقصد سيّئ !
التقصير والإهمال في الحياة الزوجية

أقول لزوجي من يسافر بدون زوجته فله مقصد سيّئ !

جميلة بخيتان الحربي 08 - جماد أول - 1438 هـ| 05 - فبراير - 2017

البنات والحب

طالبتي تحب شابا!

د.حمد بن عبدالله القميزي4905

البنات والحب

طلب مني صورة بدون حجاب!

د.هاني بن عبدالله الغامدي19450

قضايا الخطبة

خطيبي لا يعرف فن التعامل مع النساء !!!

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف8306

البنات والحب

قبل زمن التساؤلات.. الحب وحده لا يكفي!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل5802

استشارات محببة

لا أملك الشجاعة لأقول للآخرين أنظروا هذا من عملي!
تطوير الذات

لا أملك الشجاعة لأقول للآخرين أنظروا هذا من عملي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnجزا الله القائمين على هذا...

مناع بن محمد القرني3153
المزيد

لدي رغبة ملحة بأن يكون لي شأن وأنفع غيري!
تطوير الذات

لدي رغبة ملحة بأن يكون لي شأن وأنفع غيري!

السلام عليكم ورحمة الله..rnلدي رغبة ملحة بأن يكون لي شأن وأنفع...

فاطمة بنت موسى العبدالله3154
المزيد

متخوّفة من الزواج وهذا ما جعلني أرفض كلّ من يتقدّم لي!
الاستشارات الاجتماعية

متخوّفة من الزواج وهذا ما جعلني أرفض كلّ من يتقدّم لي!

السلام عليكم
أنا فتاة أبلغ من العمر 25 سنة مشكلتي أنّي...

هدى محمد نبيه3154
المزيد

ماذا أفعل مع زوجي وأودلاي؟!
الإستشارات التربوية

ماذا أفعل مع زوجي وأودلاي؟!

بسم الله الرحمن الرحيم rnالسلام عليكم ورحمة الله..rn إلى...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3155
المزيد

هل انتقل إلى مدرسة أهلية لكي أرفع نسبتي؟
الإستشارات التربوية

هل انتقل إلى مدرسة أهلية لكي أرفع نسبتي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا فتاة نجحت في الصف...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم3155
المزيد

أهلي وأهله سبب تعاستنا! ( 2 )
الاستشارات الاجتماعية

أهلي وأهله سبب تعاستنا! ( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..أشكر موقع لها أون لاين على إجابتها...

د.ياسر بن عبد الكريم بكار3155
المزيد

كيف أتعامل مع الطفلة التي تتعلق بوالدتها في المدرسة؟
الإستشارات التربوية

كيف أتعامل مع الطفلة التي تتعلق بوالدتها في المدرسة؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا معلمة صف أول.. كيف أتعامل...

د.سعد بن محمد الفياض3155
المزيد

أصبح جو المنزل متوترا بسبب أخي (2)
الإستشارات التربوية

أصبح جو المنزل متوترا بسبب أخي (2)

السلام عليك ورحمة الله وبركاتهrn أشكركم على كل ما تقدمونه...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3155
المزيد

طفلي أصبح أكثر عنادا وأقل استماعا!
الإستشارات التربوية

طفلي أصبح أكثر عنادا وأقل استماعا!

السلام عليكم ورحمة الله..rnطفلي بلغ عامه الخامس وأرى كيف يختلف...

نوير بنت عايض العنزي3155
المزيد

ابن أختي يبحث عما يبكيه وزاد عناده ويغضب من كل شيء!
الإستشارات التربوية

ابن أختي يبحث عما يبكيه وزاد عناده ويغضب من كل شيء!

rnالسلام عليكم ..rnيعيش إخوتي وزوجاتهم عندنا في نفس البيت ولإخوتي...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3155
المزيد